“نُزل” تقدم أول CRM عقاري متخصص في جيتكس

nuozl-770x470

 Entrepreneur-logo  في حوار مع مجلة

يشهد القطاع العقاري  تأخر كبيراً في استخدام التكنولوجيا على الرغم من كونه النشاط الأكثر حيوية في المنطقة العربية بنصيب ٢٢٪ تقريباً من الناتج المحلي الإجمالي العربي، ويستوعب أكثر من ١٥٪ من العمالة في المنطقة العربية كما يرتبط به كثير من القطاعات الصناعية والخدمية.

وفي ظل غياب المعلومات عن عدد المشروعات العقارية وشركات التطوير والتسويق المتوفرة بالمنطقة، أطلقت الشركة المصرية الناشئة “نُزل” تطبيقها السحابي على الويب “نزل بيزنس” Nozol Business، شهر مايو الماضي،كأول برنامج لإدارة علاقة العملاء بالشركات العقارية (CRM).

يهدف “نُزل بيزنس” إلى رقمنة القطاع العقاري، إذ أنه مُصمم لخدمة شركات التطوير وشركات التسويق العقاري، وهناك نظام منفصل لكلِ منهما. ومن المقرر الربط بين الخدمتيّن في المستقبل، مع تشبيكهما بالمستخدم، ليتم بذلك غلق دائرة المعاملات داخل القطاع.

وعلى سبيل تسويق المشروع بالمنطقة العربية تتواجد “نزل” الآن في أسبوع “جيتكس للتقنية” في دبي،  للتعرف على طبيعة السوق الخليجية، والتشبيك مع المستثمرين وخبراء ريادة الأعمال.

رؤية “نُزل”

جاءت فكرة العمل على نُزل عندما لم ينجح المؤسسان أحمد فرحات وأحمد عزت في العثور على مكتب يستأجروه لشركتهم الناشئة، وكان السبب هو نُدرة وقلة البيانات المعروضة عن كل عقار فضلاً عن كونها صحيحة أم لا،  وطرأت لهم فكرة عمل منصة توفر أكبر قدر من المعلومات للمستخدمين يُسهل عليهم اتخاذ قرار الشراء أو الاستئجار، ويوفر على الملاك والوسطاء سيل المكالمات والمعاينات.

“تهدف نُزل إلى أن تكون الشريك الرئيسي للمحترفين العقاريين من الشركات والوسطاء كما تهدف إلى أن تكون المصدر الرئيسي لكل من يبحث عن عقار”، يقول أحمد عزت المدير التنفيذي في حواره الخاص لـ”انتربرنور العربية”.

ويتابع عزت: ” نحن لدينا رغبة عميقة في أن نرى فاعلية وريادة في الشركات العقارية تصل إلى مستوى احترافية الشركات العالمية، وذلك بإمداد الشركات بالأدوات الأساسية للعمل الاحترافي، نُزل تأمل في أن تعمل مع الشركات لمساعاتهم على تحقيق أعلى مستويات الكفاءة والفاعلية، وأن ترفع معايير الأعمال في المنطقة” .

ماذا يقدم “نُزل بيزنس”؟

على الرغم من جودة الطلب على العقارات، إلا أن حالة التنافس بين الشركات العقارية في قمتها،  وتبحث كل الشركات عن طريقة أو أكثر لبقائها حية وفي حالة تنافس، من حيث خفض تكلفة الحصول على عميل جديد .. طرق الحفاظ على العميل الحالي وحتى المحافظة على التدفق النقدي القائم على جمع أقساط العقارات من المشترين، حيث تقوم الشركات العقارية بتحصيل متوسط ٦٥٪ من قيمة العقارات على هيئة أقساط. كل هذه التحديات حفزت إطلاق “نزل بيزنس”.

يمنح التطبيق الشركات العقارية الفرصة بتجربة أفضل الممارسات الإدارية للشركات العقارية، وذلك بإدارة عمليات البيع والتسويق وخدمة العملاء والتحصيل أيضاً، والتطبيق مبني على التكنولوجيا السحابية.

ويقول أحمد فرحات المدير التقني ” إننا حرصنا على تقديم الخبرة في نُزل بزنس وليس مجرد برنامج الكتروني، فمن يعمل على نُزل بزنس فهو تلقائياً يتبع أفضل الممارسات في الشركات العقارية”.

وبالفعل، لاقى”نُزل بزنس” استحسانًا كبير من الشركات التي عملت به خلال الفترة القصيرة الماضية، والبالغ عددها 24 شركة.

وتعمل نُزل على تلبية طلبات العملاء الحاليين بأفضل صورة ممكنة من خلال فريق من المطورين المحترفين، والعمل أيضاً على تزويد التطبيق ببعض الخصائص مما يجعله أكثر مرونة، ومن الجدير بالذكر أن “نُزل بيزنس” يعمل بنظام الاشتراكات الشهرية والسنوية، بواقع 15 دولارًا لكل مستخدم،  وذلك يمنح الشركات الفرصة في تجربة التطبيق بأقل استثمار ممكن.

جدير بالذكر، أن “نُزل” كانت قد فازت في يوليو/تموز الماضي  بالمركز الأول ضمن الدورة الحادية عشرة لبرنامج Start IT الذي أطلقه مركز ريادة الأعمال وتكنولوجيا المعلومات TIEC